الكتاب
ليوناردو دافنشي: تحليل نفسي للسلوك الجنسي الشاذ
المؤلف
الكتاب باللغة الأصلية
Leonardo da Vinci: A Study in Psychosexuality - By: Sigmund Freud
المترجم/المحقق
د. عبدالمنعم الحفني
دار النشر
مكتبة مدبولي
الطبعة
(1) 2021
عدد الصفحات
155
النوع
ورقي
تاريخ القراءة
11/29/2023
التصنيف
الموضوع
دافنشي تحت مجهر فرويد

ليوناردو دافنشي: تحليل نفسي للسلوك الجنسي الشاذ

كتاب لم أتمكن من إتمام قراءته! لم يكن العيب في الترجمة وقد بدت جيدة، غير أن التحليل النفسي الذي أتى به فرويد كان ملتوياً بشكل متكّلف في محاولة منه لإسقاط التفسير الجنسي على كل حركة وسكنة لحقت برسام عصر النهضة الأشهر ليوناردو دافنشي!

وفي الكتاب من نسخته الإنجليزية (Leonardo da Vinci: A Study in Psychosexuality – By: Sigmund Freud)، يستقي فرويد عبر سيرة دافنشي وما عُرف عنه في حياته وما ترك من مذكرات، ما مكّنه من دراسة شخصيته، ابتداءً من حلم النسر الذي ضمّنه دافنشي في أحد أقواله، وتعلّقه الحميمي بأمه التي كانت ذات شخصية استقلالية بدت فيها وكأنها استغنت عن الرجل، فتلبّست علاقتها به طابعاً جنسياً! إذ كان طفل غير شرعي أهمله والده حتى سن الرابعة لتعتني به أمه عناية خاصة في محاولة منها لتعويضه عن غياب أبيه، ما أدى في المقابل إلى تقمّصه شخصية والدته ودفعه إلى كبت غرائزه والتسامي عن النساء فيما بعد، وانعكاس ذلك كله في النهاية على لوحاته التي جسّدت الجنس المزدوج وولعه بالأطفال .. انتهاءً بتلاميذه الوسام وما لحق به من شبهة لا سيما وأنه لم يخض أي تجربة غرامية في حياته، واتهامه من قبل بابا روما بالشذوذ الجنسي وتبرئته منها لاحقاً .. ولوحة الجيوكندا هي الأخرى وابتسامتها الغامضة ونظراتها الأكثر غموضاً، وعدم تمكّنه من إتمام بعض أعماله، ولوحاته المتبقية … وشذرات متفرقة من هنا وهناك في سيرته!

ومن الكتاب الذي توقفت عند نهاية فصله الثالث ولم أتم الفصلين المتبقيين، والذي لهذا لم يصب أي نجمة من رصيدي الخماسي، أقتبس في نص غامض ما ورد في تحليل شخصية الرسام من ناحية الانفعالات التي كان يكبتها ورؤيته للعالم الذي كان يتوحّد معه، ويتوحّد فيه كذلك المهم والتافه (مع كامل الاحترام لحقوق النشر):

“وحالة ليوناردو تعلمنا وجوب اتباع أشياء كثيرة في تلك العمليات، كأن لا نحب قبل أن نعرف موضوع الحب معرفة تامة، وهذا يقتضي تأخيراً في الحب قد يضره. وعندما تتحقق للمرء أخيراً المعرفة فإنه لن يحب أو يكره بطريقة سوية، لأنه سيكون قد تجاوز الحب والكراهية، فهو قد قام بالبحث بدلاً من أن يقوم بالحب، وربما لهذا السبب افتقرت حياة ليوناردو للحب أكثر من أي من كبار الفنانين والناس ولقد افتقد ليوناردو الانفعالات العاصفة المحركة للروح من النوع المحرق، والتي ذاق فيها الآخرون أحلى أيام حياتهم. وهناك مزيد من النتائج لاتباع قول ليوناردو المأثور، فبدلاً من العمل والإنتاج، يكتفي المرء الذي يبدأ في حدس روعة الكون وعظمة متطلباته، لينسى ذاته التي تضمحل حتى لتصبح غير ذات معنى. وعندما يُبَده المرء بالإعجاب ويتواضع حقاً، فإنه لينسى بسهولة أنه جزء من تلك القوة الحية، وأنه ليصبح له الحق -حقاً يكبر أو يصغر بقدر كبر أو صغر شخصيته- أن يقوم بمحاولة لتغيير مجرى العالم، العالم الذي يستوي فيه التافه والعظيم في الروعة والأهمية”.

أخيراً، وإن لم أتمكن من إتمام الكتاب وفهمه كاملاً .. فإن العبارة التسويقية تؤكد على أنه من أمتع ما قدّم فرويد من دراسات والتي أزالت الغموض عن كثير من تساؤلات النقّاد حول شخصية ليوناردو دافنشي، وقد اعتبره فرويد تجسيد حي لما توصّل إليه من حقائق في النفس والصحة والمرض.

 

= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

نقلاً عن المفكرة: جاء تسلسل الكتاب (40) في قائمة من (50) كتاب خصصتها لعام 2023 والذي رجوت مع بدايته أن يكون استثنائياً في جودة الكتب التي سأحظى بقراءتها فيه .. وهو في الترتيب (19) مما قرأت خلال شهر نوفمبر ضمن عشرين كتاب، وقد حصلت عليه في نفس العام من معرض للكتاب بإحدى المدن العربية ضمن (400) كتاب كانوا حصيلة مشترياتي من ذلك المعرض.

ولسيجموند فرويد من قبل، قرأت: الكبت / الطوطم والتابو .. أما كتاب (التحليل النفسي) وكتاب (تقنية التحليل النفسي) فلا زلت أؤجل قراءتهما!

وعلى رف (علم النفس) في مكتبتي مجموعة كبيرة من الكتب، أذكر منها: (الاحتراق الذهني لدى المرأة) تأليف (د. حشلافي حميد) / (الغرور وأثره في الإنسان) تأليف (يوسف ميخائيل أسعد) / (النفس والحياة)  تأليف (د. طارق الحبيب) / (الزوج أول من يشكو) تأليف (د. عادل صادق) / (التفرد والنرجسية) تأليف (ماريو جاكوبي) / (الحرية المالية) تأليف (جرانت سابتير) / (التعب والكآبة والخجل) تأليف (بيير داكو) /  (كل المسوقين يكذبون) تأليف (سيث جودين) / (جينيالوجيا الأخلاق) تأليف (فريدريك نيتشه) / (هل نولد عنصريين؟ اضاءات جديدة من علم الأعصاب وعلم النفس الإيجابي) تأليف (راندولف نيس)

من فعاليات الشهر: لا يزال جدولي اليومي مزدحماً .. ولا زلت أصارع الوقت لاستقطاع ما أمكنني منه للقراءة.

تسلسل الكتاب على المدونة: 440

تاريخ النشر: ديسمبر 18, 2023

عدد القراءات:236 قراءة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *