الكتاب
كيف غيرت القراءة حياتي
المؤلف
الكتاب باللغة الأصلية
How Reading Changed My Life - By: Anna Quindlen
المترجم/المحقق
محمد كحال
دار النشر
دار شفق للنشر والتوزيع
الطبعة
(1) 2020
عدد الصفحات
115
النوع
ورقي
تاريخ القراءة
11/09/2023
التصنيف
الموضوع
رحلة عبر عالم الكتب الساحر
درجة التقييم

كيف غيرت القراءة حياتي

كتاب قصير يجمع بين بساطة التعبير وسلاسة الطرح وموضوعية المحتوى .. ساحر أخاذ، ينقل القارئ في برهة من المحيط الذي يشتمله في اللحظة، إلى بُعد آخر تحيط به الكتب من أطرافه، على بساط آنا ماري كويندلين.

إنها الصحفية وكاتبة العمود الأمريكية التي فاز عمودها في صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية بجائزة بوليتزر عام 1992 .. تفرش بساط ذاكرتها لترتحل به ابتداءً إلى طفولتها، وتسترجع تلك الصناديق التي كان والدها يحتفظ بها، والتي لم تكن سوى حافظات لكتبه .. ثم تعرض مجموعة قيّمة من روائع الأدب العالمي يصاحبها خواطر لمّاحة عن مواضيعها ومؤلفيها وقرّائها، وهي تستعرض كذلك جملة من آراء بعض الأدباء حول عالم الكتب وأحوال القراءة، ما يجعلها تتطرق بعد ذلك إلى مواضيع ذات صلة .. كالكتابة يدوياً أو على الآلة الكاتبة، كما استمر عليها بعض زملائها الصحفيين المتقدمين في العمر بعد إحلال الكتابة الإلكترونية في بيئة العمل .. وكذلك معركة التوجه الحالي نحو الكتاب الإلكتروني والذي يبدو أنه سيخسر أمام الكتاب الورقي -أو (الكتاب الحقيقي) كما يحلو لأنصاره اعتباره- وذلك لتعصّبهم وولائهم له! ثم تسرد عدد من المواقف حول ما يتعلق بالكتب الإباحية، والروايات التي تتناول قضايا المثلية الجنسية، واضطهاد السود حول حيازتهم للكتب. وفي خضم حديثها الممتع، لا تنسى أن تدرج الصحفية الموقف المتعنّت للفيلسوف الإغريقي سقراط حول قرار تأسيس مكتبة في زمانه، إذ ليست الكتب -حسب اعتقاده- سوى “مضيعة للوقت”، ولأن “جلّ ما تستطيعه هو تذكير المرء بما يعرف مسبقاً” كما برر موقفه ذاك! لا يفوت مخيّلة الصحفية موقف سقراط لو عاين ما فعلت الكتب وتدويناتها بآرائه اليوم، إذ تعقّب وتقول: “ربما لو رأى سقراط عبارته المليئة بالازدراء وقد دبّت الحياة فيها من جديد على الصفحة المطبوعة بعد 2500 عام من شعوره بها لأول مرة -ولو فهم بالتأكيد أن بعض القراء الذين قرأوا كلماته قد تعلموا بالفعل شيئًا عنه لم يعرفوه من قبل على الإطلاق- لكان هذا المفكر العظيم قد غيّر رأيه بالتأكيد”. وتختم الصحفية كتابها بسخاء من خلال عرض قائمة بالكتب التي توصي بها، حسب تفضيلات القرّاء، مثل: (كتب واقعية لفهم العالم / كتب للفتيات ولليافعين / روايات غامضة / كتب لنوادي القراءة)

ومن الكتاب الذي جاء في ترجمة متقنة من نصّه الأصلي (How Reading Changed My Life – By: Anna Quindlen)، والذي اعتبرته مؤلفته بمثابة “مقال طويل”، أقتبس ما جادت به قريحة الصحفية في سحر الكتب التي أخذ بها مأخذاً طيلة حياتها .. في نص مثمر (مع كامل الاحترام لحقوق النشر) وقد نال الكتاب أربع من رصيد أنجمي الخماسي: ربما من الصحيح أننا في أعماقنا نحن القرّاء، هناك عدم رضا كامن بهدوء، يجعلنا نتوق إلى أن نكون في مكان آخر، أن نلجأ إلى الكلمات لنتقمص الحياة التي نريدها والتي لا يمكننا أن نعيشها مباشرة من خلال واقعنا. ربما نحن البدو الرحل العظماء في هذا العالم، حتى ولو كان ذلك في أذهاننا فقط. أسافر اليوم بالطريقة التي حلمت بها ذات مرة عندما كنت طفلة، والمفارقة هي أنني لا أهتم بهذا الأمر كثيراً. أنا من النوع الذي يفضّل البقاء في المنزل، محاطة بالعائلة والأصدقاء والألفة والكتب، أما ما يعجبني في السفر الآن فهو الوقت الذي أقضيه في الطائرات بين صفحات الكتب والعزلة والسعادة. اتضح أنه عندما فكرت حين كنت صغيرة في أن يكون لي جناحان، أردت فقط أن أسمح لروحي بالتحليق .. الكتب هي الطائرة والقطار والطريق .. إنها الوجهة والرحلة .. إنها دفء المنزل”.

ختاماً، تصيب الصحفية كثيراً في اعتقادها بالقارئ .. والأوقات الأخرى التي يقطعها، والأماكن الأخرى التي يزورها، والحياة الأخرى التي يعيشها .. من خلال تلك الكتب! الكتب التي يصبح القارئ بها أكبر من ذاته الواقعية بكثير .. أو كما تقول في نقيض ذلك: “الجهل هو الموت والعقل المغلق هو النعش”

 

= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

من الذاكرة: جاء تسلسل الكتاب (23) في قائمة طويلة من إصدارات فكرية خصصتها لعام 2023 والذي رجوت مع بدايته أن يكون استثنائياً في جودة الكتب التي سأحظى بقراءتها فيه .. وهو ثاني ما قرأت خلال شهر نوفمبر، وقد حصلت عليه في نفس العام من معرض للكتاب بإحدى المدن العربية ضمن (400) كتاب كانوا حصيلة مشترياتي من ذلك المعرض. لقد ضحيت بالوقت المخصص للقراءة من أجل أمور طارئة! لم يعد الأمر كذلك، والأشهر المتبقية لي من العام ستكون استثنائية في جودة الكتب .. كما رجوت!

وعلى رف (المكتبات) في مكتبتي، الكثير من الإصدارات .. أذكر منها: (وأنا اخترت القراءة) تأليف: أنيس منصور / (النوم إلى جوار الكتب) تأليف: لؤي حمزة / (غرفة المسافرين) تأليف: عزت القمحاوي / (غربة الكاتب العربي) تأليف: حليم بركات / (في صحبة الكتب) تأليف: علي حسين / (خزانة الكتب الجميلة: كيف نقرأ ولماذا؟) تأليف: أحمد الزناتي / (ذاكرة القراءة) تأليف: ألبرتو مانغويل / (زيارة لمكتبات العالم) تأليف: خورخي كاريون / (أدوات الكتابة) تأليف: روي كلارك / (أخلاقيات القراءة) تأليف: هيليس ميلر / (أيها القارئ: عد إلى وطنك) تأليف: ماريان وولف / (مكتبة شكسبير الباريسية) تأليف: سيلفيا بيتش / (لماذا أكتب؟) تأليف: جورج أورويل / (القراءة والقارئ: صورة في البلاغة الأدبية) تأليف: فيليب دايفيس / (بضع جمل قصيرة عن الكتابة) تأليف: فيرلين كلينكنبورغ

من فعاليات الشهر: لا يزال جدولي اليومي مزدحماً .. ولا زلت أصارع الوقت لاستقطاع ما أمكنني منه للقراءة.

تسلسل الكتاب على المدونة: 423

 

تاريخ النشر: نوفمبر 10, 2023

عدد القراءات:226 قراءة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *