الكتاب
سيبقى الحب سيدي
المؤلف
دار النشر
منشورات نزار قباني
الطبعة
(3) 1992
عدد الصفحات
156
النوع
ورقي
تاريخ القراءة
10/29/2020
التصنيف
الموضوع
قصائد في الهزل إلا من شذرات
درجة التقييم

سيبقى الحب سيدي

ديوان اقتنيته ضمن ما اقتنيت من إصدارات نزار قباني بعدما جاوزت العشرين بقليل .. قرأته آنذاك وعدت له اليوم، ولا يزال رأيي كما هو لا يحيد: لنزار قول عذب وآخر سفيه وآخر عاشق حد الجنون وآخر فاجر لعوب!

وعن هذا الديوان، فهو لا يعدو أن يكون مجموعة ثرية في الهوس المتأزم بالجسد الأنثوي وما يلّفه من استعارات فارغة وتشبيهات أشدّ هوساً جاءت من خلال ثلاثين قصيدة، استكثرت معها النجمة العقيمة التي استقطعتها من رصيد أنجمي الخماسي، عن متفرقات لأبيات لطيفة! والقصائد هي:

  1. نظرية جديدة لتكوين العالم
  2. ليست تقال
  3. محاولات لقتل امرأة
  4. التانغو الأخير
  5. إلى سمكة قبرصية
  6. ثلاث مفاجآت
  7. الجديد/ الرب العاشق
  8. 5 دقائق
  9. الديك
  10. نرجسية
  11. بروتوكول
  12. التراجيديا
  13. الرجل المعدني
  14. نهدان
  15. رائحة الكتاب / تدخين
  16. موسيقى / طبيعة الرجل
  17. الخروج عن النص
  18. أريد أن أعيش
  19. قراءة في كف امرأة
  20. أشهرك في وجه البشاعة
  21. الطيران فوق سطح العالم
  22. درس في اللغة
  23. الموت الأخير
  24. من ملفات محاكم التفتيش
  25. حوار مع يدين
  26. ليلة في مناجم الذهب
  27. قبل أن .. بعد أن
  28. الحب على شريط تسجيل
  29. أنا والنساء
  30. حب تحت الصفر

ومن الديوان الذي ارتجت أركانه برجرجة نهود عشيقات الشاعر، أقتبس في نص حالك من قليل ما راق لي فيه، ومما لم يرق (مع كامل الاحترام لحقوق النشر) كما يلي:

ما راق لي:

قصيدة (ليست تُقال): يختصر الشاعر كل متاهات الغموض التي ترمي إلى تفسير سحر الأنوثة، فيعلن أنها ببساطة لا تُفسر.

حاولتُ أسأل: ما الأنوثةُ؟

ثمّ عدتُ عن السؤالْ

فأهمُّ شيءٍ في الأنوثةِ

أنّها .. ليست تُقَالْ

ما لم يرق لي:

قصيدة (ليلة في مناجم الذهب): وبعد سيل من تشبيهات بلهاء لجسد معشوقته، ابتداءً من مربى السفرجل وابريق النحاس .. اللامع كفقمة الساهر كديك المكتنز كالبرتقال .. المزار الذي حمل تواقيع الملوك والأنبياء والشعراء .. الأشبه بقصيدة عمودية تُقرأ من كل الجهات، من استدارة الفخذين في الأسفل ومن ذروة النهدين في الأعلى .. الأصولي كالمتنبي والمهلوس كسلفادور دالي .. والذي ينتهي كإشكال لغوي يستعصي على فهمه فيتوّج قصيدته بقول أقرب إلى الكفر:

جسمك هو الملك

وهو يحكمنا باسم الله

ويطردنا منها .. بأمر الله

ولأنني خصصت الأسابيع القادمة للاسترخاء في واحة شعرية، وقد نقلت كل ما حظيت بها مكتبتي من دواوين الشاعر إلى الزاوية التي أنزوي فيها متى قررت القراءة .. فها أنا أنتقل بعد قراءة الديوان الأول (حبيبتي) والديوان الثاني (سيبقى الحب سيدي) إلى الديوان الثالث (أنت لي) .. بينما بقية الدواوين على قائمة الانتظار. كما يلي: لا غالب إلا الحب / الأوراق السرية لعاشق قرمطي / يوميات امرأة لا مبالية / أشعار مجنونة / قصائد مغضوب عليها / دمشق نزار قباني / إلى بيروت الأنثى مع حبي / قصيدة بلقيس

 

= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

من الذاكرة: جاء تسلسل الكتاب (85) في قائمة حوت (105) كتاب، قرأتهم عام 2020 .. رغم أن العدد الذي جعلته في موضع تحدٍ للعام كان (100) كتاب فقط! وقد حصلت عليه ضمن مجموعة من دواوين الشاعر من أحد معارض الكتاب، وكنت حينها قد تجاوزت العشرين بقليل!.

لقد كان 2020 عام الوباء الذي جاء من أعراضه الجانبية (ملازمة الدار وقراءة أكثر من مائة كتاب)! لم يكن عاماً عادياً وحسب .. بل كان عاماً مليئاً بالكمامات والكتب.

وفي هذا العام، دأبت على كتابة بعض من يوميات القراءة .. وعن هذا الكتاب، فقد قرأته في شهر (اكتوبر)، والذي كان من فعالياته كما دوّنت حينها:

مفعم بأطياف الشعر .. لكن! هل عادت الحياة فعلاً؟ بين بين، فلا تزال أنفاس الحجر الصحي تعبق في الجو“.

 

تاريخ النشر: يونيو 28, 2022

عدد القراءات:30 قراءة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.