الكتاب
رسائل ابن سينا
المؤلف
دار النشر
دار الوراق للنشر والتوزيع
الطبعة
(1) 2017
عدد الصفحات
128
النوع
ورقي
تاريخ القراءة
06/13/2020
التصنيف
الموضوع
فلسفة عتيقة حول الإله والكون والإنسان
درجة التقييم

رسائل ابن سينا

كتاب يختصر رأي فيلسوف زمانه وزمان من بعده في سبع مسائل جوهرية يبتدئها بـ: الفعل والانفعال، ويعرج بعدها إلى الرعد، القدر، التوحيد، جوهر الإنسان، الذكر، وقد انتهى منها برسالته في الموسيقى.

في ستة عشر صفحة، يقدّم للفيلسوف ابن سينا، البروفيسور/ يوهان كريستوف، والذي تقدّمه شبكة المعلومات ككاتب وناقد ألماني، درس علوم الدين والفلسفة وعلم اللغة، والمقتبس من كتابه/ القهر والسلطة: القدرة الإلهية والقوة المستمدة منها الدين والعالم في الإسلام. يذكر فيه:

  • هو أبو علي الحسين بن عبدالله بن سينا، يُشتهر عند الغرب باسم “أفيسينا”. ولد عام 980 للميلاد في بخارى. ظهرت عليه علامات النبوغ باكراً، فعلمّه والده في طفولته القرآن والفقه والأدب، ثم برع في شبابه، فأقبل على دراسة الطب والهندسة والفلسفة. وفي سعيه المحموم نحو العلم كان يصل الليل بالنهار، فإذا أصابه النعاس شرب الخمر، وإذا انغلق عليه أمر قصد الجامع .. هذا ما يُنسب إليه في قوله عن نفسه.
  • توفي ابن سينا وهو ابن 57، ويعود سبب موته المبكر -كما يُروى- إلى معاناته من مرض القولنج، وإلى الإكثار في جماع النساء، وخطأ الطبيب المعالج، وتعاطي جرعة كبيرة من الأفيون، تحايل عليه فيها أعدائه من حاشية الملك.
  • كان جوهر الوجود عند ابن سينا قائم على ركيزتين: الوجود الضروري والوجود الممكن. في حين يشير الأول إلى الله تبارك وتعالى، يشير الثاني إلى وجود الإنسان والذي بدوره يعتمد في وجوده على الأول أو كما أسماه بـ (العلة الأولى). يفسر هذا بقوله في أن الوجود الممكن قد يكون موجوداً فعلاً أو غير موجود، كما أن انتقاله من الحال (الممكن) إلى الحال (الراهن) لا يتم إلا عن طريق أسباب تصدر عن (المسبب الأول)، ويعني الله تبارك وتعالى.
  • يتكون العلم المعرفي عند ابن سينا من خلال ثلاثة مراحل: 1. الحس: ويعتمد على الصورة المادية. 2. الخيال: ويعتمد على تجريد الصورة من مادتها واستحضارها في الخيال. 3. العقل: ويعتمد على الإدراك الكلي للصورة.

وبعجالة، وفي رؤوس أقلام، أذكر من فلسفته شذرات مما علق في ذهني بعد القراءة، كما يلي:

  • يعدد ابن سينا أسباب سبع لحدوث الرعد، منها: حين تتقارع غيمتان جوفاوان، حين تخترق ريح جوف غيمة فتدور فيها، حين تسقط نار في جوف غيمة فتنطفئ بداخلها.
  • في رسالته عن سر القدر، يعدد له ثلاث مقدمات، وهي: نظام العالم، الثواب والعقاب، معاد النفوس. تقوم الأولى على أن العالم بأسره يسير وفق علم وتدبير الله، وتقوم الثانية على أن الثواب هو في اللذة الحاصلة في النفس على قدر كمالها، كما تتمثل في الرضى والولاية، وأن العقاب هو في الألم الحاصل في النفس على قدر نقصانها، كما تتمثل في اللعنة والغضب، غير أن الثالثة تفيد عودة النفس البشرية إلى عالمها، ويستشهد في هذا بالآية الكريمة “يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً”.
  • أما عن رسالته في توحيد الله وإظهار صفاته وأفعاله، فتتأكد من خلال إثبات ثلاثة أصول: واجب الوجود، الوحدانية، نفي العلل.

من جميل ما أرغب الاقتباس عنه في نص حكيم (مع كامل الاحترام لحقوق النشر) قوله في رسالة السعادة، وعن النفس البشرية في كونها جوهر، إذ يقول: “… وما أخس المرء إن رضي بالنقص دون الكمال، وما من دابة فما دونها إلا ومن شأنها الاطراد إلى أقصى حالها في ذاتها من الكمال ما لم يعقها عائق، وبالحري أن تكون السعادة المطلوبة غير محصنة بذاتها في العالم الحسي، إذ النفس فيه ليست مستعدة للفوز بأفضل أحوالها، فتقدر على تحصيل أفضل غاياتها، فإذاً السعادة المطلوبة في دار أخرى غير هذه الدار”.

يؤخذ على الكتاب وبشكل رئيسي، صعوبة استيعاب فلسفة الفيلسوف المطروحة من خلاله!. قد يعود السبب لغموض حكمته في الرسائل المعنية -كشأن علم الفلسفة على كل حال- ولصعوبة اللغة الأدبية المستخدمة في طرحها، والتي قد تعود لأصل الغموض فيها، على ما يبدو!.

لهذا، فقد اعتمدت على مهارتي في القراءة السريعة، والتي قلما استخدمها مع مطالعتي لكتاب فلسفي .. وكان ذلك من أجل إنهاء الكتاب في أسرع وقت ممكن!. لذا، لم أشعر بأي تأنيب في منح الكتاب نجمة من أصل خمس نجوم في رصيدي.

لا يمنع هذا من القول بأن الكتاب جيد في حد ذاته، فلابد وأن يخرج القارئ بشيء من منفعة رغم عقبتي المعنى واللغة.

في عجالة -وعلى سبيل النقد الأدبي- فإن هذا الكتاب الفلسفي القصير:

  • متكلف في اللغة.
  • متناغم الإيقاع في سرد الأفكار حول موضوعاته المختلفة.
  • لطيف الخيال في إيراد بعض الأمثلة لتوضيح فكرته، مثل الآيات القرآنية والأحاديث النبوية.
  • يحتوي على بعض الأخطاء المطبعية، منها ما يلي حسب ترتيب الصفحات: ص7 ت حكم: تحت حكم / ص27 والانفعلات: والانفعالات / ص42 لبست بموجوده: ليست / ص75 قضائه وقدرة: وقدره.

بالإضافة إلى هذا، فقد لفت انتباهي الوصف الذي جاء للمحقق في صفحة (تصدير)، في نص: “وقد اعتنى بمقابلتها وتصحيحها الحقير والفاضل النحرير العالم الخبير مولانا عبدالله … الخ” .. لأتساءل: كيف تتساوى الحقارة مع ما تم ذكره من فضائل؟ هل جاءت بقصد التذلل إلى الله؟ ثم من هو (النحرير)؟ إنه (الحاذق) كما يقول المعجم .. وهو مرادف أكثر وضوحاً، فليستخدموه.

قد قرأت سابقاً كتاب عني بالفيلسوف ابن سينا، وهو كتاب يحمل عنوان (ابن سينا: الشيخ الرئيس والمعلم الثالث)، لمؤلفه/ مجدي كامل. لم يكن أيضاً بالمستوى الذي يرضي الفضول نحو المعرفة .. عليه، لا بد من البحث عن كتاب جديد.

 

= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

من الذاكرة: جاء تسلسل الكتاب (40) في قائمة حوت (105) كتاب، قرأتهم عام 2020 .. رغم أن العدد الذي جعلته في موضع تحدٍ للعام كان (100) كتاب فقط! وقد حصلت عليه من معرض للكتاب في إحدى المدن العربية عام 2018 ضمن (140) كتاب تقريباً كانوا حصيلة مشترياتي من ذلك المعرض!.

لقد كان 2020 عام الوباء الذي جاء من أعراضه الجانبية (ملازمة الدار وقراءة أكثر من مائة كتاب)! لم يكن عاماً عادياً وحسب .. بل كان عاماً مليئاً بالكمامات والكتب.

وفي هذا العام، دأبت على كتابة بعض من يوميات القراءة .. وعن هذا الكتاب، فقد قرأته في شهر (يونيو)، والذي كان من فعالياته كما دوّنت حينها:

حافل بالقراءة وبإعداد مراجعات الكتب المقروءة .. مع استمرار الحجر الصحي“.

 

تاريخ النشر: يونيو 1, 2022

عدد القراءات:25 قراءة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.