الكتاب
حكم النبي محمد وشيء عن الإسلام
المؤلف
الكتاب باللغة الأصلية
The Treatise of Famous Russian Writer about the Messenger of Islam Muhammad – By: Leo Tolstoy
المترجم/المحقق
سليم قبعين
دار النشر
الدار الأهلية للنشر والتوزيع
الطبعة
(1) 2015
عدد الصفحات
69
النوع
ورقي
تاريخ القراءة
02/27/2019
التصنيف
الموضوع
رأي حكيم روسيا في نبي الإسلام
درجة التقييم

حكم النبي محمد وشيء عن الإسلام

رسالة مختصرة من حكيم روسيا الأول (ليو تولستوي 1828 : 1910) عن سماحة الدين الإسلامي وسمو تعاليمه، تحمل من الخير والحب والقبول للآخر المختلف عنه الشيء الكثير، يستشهد فيها بآيات قرآنية وأحاديث نبوية شريفة يوجهها لبني قومه الذين سرى بينهم ما من شأنه إدانة الإسلام والمسلمين.

يحمل الكتاب كذلك نصوصاً لمراسلات تمت بين تولستوي والإمام محمد عبده شيخ الأزهر في ذلك الوقت، وهي تعكس قدر من المشاعر الطيبة التي حملها كل طرف لنظيره دون سابق معرفة بينهما.

يتطرق الكتاب القصير كذلك إلى وضع المسلمين في روسيا والصعوبات التي تواجههم في حياتهم اليومية، بالإضافة إلى ما حرص عليه الحكم القيصري من تخصيص محاكم شرعية روسية تنظر في قضايا المسلمين وتسمح بتطبيق الأحكام حسب ما تنصّ عليها شريعتهم الإسلامية، مثل أحكام الأحوال الشخصية والميراث، بل وإلزام القضاء في الاستعانة بعدد من علماء الدين لاستشارتهم فيما استعصى من قضايا إسلامية محددة. لذا، يقرّ الكتاب بأن وضع المسلمين تحت الحكم القيصري كان أحسن حالاً مقارنة بإخوتهم في الدول الأوروبية كبريطانيا وفرنسا.

رغم ما تقدم، فإن الكتاب ليس على الدرجة من القيمة المتوقعة لروائي عالمي ومفكر حكيم ومصلح اجتماعي يتطرق إلى سيرة خاتم الأنبياء ﷺ، حيث يؤخذ على الكتاب الاستعانة بعدد من أحاديث ضعيفة أو مكذوبة لا يصح نسبها إلى النبي محمد ﷺ، فضلاً عن حشر بعض من أقوال العرب بينها، وقد أوضح المترجم ابتداءً أن الفيلسوف قد استقاها من كتاب (أحاديث النبي محمد) الذي قام بتعريبه في الهند المتصوف أبو عبدالله السهروردي. يرى كذلك أن رسالة النبي تأخذ طابعاً صوفياً في الحث على مكارم الأخلاق متغاضياً عن حقيقة الوحي والنبوة والرسالة السماوية، وأن دعوته ﷺ لم تكن سوى ثمرة عزلة طويلة في جبال مكة وبحث ديني متمرس قبل الجهر بها وما كان يدور بينه وبين اليهود والنصارى من نقاشات دينية، بحيث تصبح رسالته نتاجاً لاجتهاد بشري خالص لا وحياً سماوياً. ترد كذلك بعض الإشكاليات في آرائه حول أمور دينية معينة، كرأيه في الحجاب والزواج الذي جاء به فقط من خلال المفاضلة التي عقدها بين الواقع الإسلامي المحافظ والواقع الغربي الإباحي. للفيلسوف كذلك من الآراء المتطرفة ما يحقّر من شأن المرأة التي ما عليها في نظره سوى لزوم الدار، إذ أنها ليست سوى “إناء لطيف سريع الانثلام والانكسار”، حسب تعبيره، ويقول أن مثل من يعتقد بدوام حب المرأة لزوجها كمثل شمعة أوقدها أحدهم ظانّاً أنها ستبقى مشتعلة له طوال الدهر! بالإضافة إلى ذلك، يدرج المترجم أبياتاً شعرية مطوّلة جاد بها الشاعران أحمد شوقي وحافظ إبراهيم في رثاء الفيلسوف، ما يربك موضوع الكتاب الذي جاء خصيصاً لأقوال الحكيم وحسب، بالإضافة إلى إلحاق مجموعة من المقالات المنتقاة من بعض الصحف الروسية في القرن التاسع عشر التي تتحدث عن واقع المجتمع الروسي آنذاك!.

يسحب الكتاب نجمتين فقط من رصيد أنجمي الخماسي، الذي يعرض فهرسه بعد (كلمة المترجم) المواضيع التالية:

  • من كان محمد
  • من مقدمة المؤلف الهندي
  • الأحاديث النبوية
  • دعاء النبي
  • رأي تولستوي في الحجاب والزواج وما بينهما
  • النبي محمد
  • أقوال الكتاب في الإسلام والمسلمين

ومنه أقتبس ما ورد عن الحكيم رأيه في الفساد الذي يعيث بين الناس، وجذوره، لا سيما بين فئة الشباب، في نص محتدم (مع كامل الاحترام لحقوق النشر) كما يلي:

“وتفسد أخلاق الشاب في المدرسة لأن جميع رفاقه فسدة الأخلاق يصحبونه معهم إلى أندية الرجس فيفقد طهارته وعفته من حيث لا يدري إن في فعله هذا ما يخالف الآداب والفضيلة. تفسد أخلاق الشاب من أول نشأته لأنه لا يسمع من مرشديه أن الفسوق محرم، بل بالعكس يسمع أن صحة الجسم تستلزم بعض الشيء وجميع المحيطين به يقولون إن الوقوع شيء طبيعي قانوني مفيد للصحة وفاكهة الشباب الحلوة. لهذا كله لا يدرك الشاب أنه سائر في طريق الضلال بل يقطع الطريق الطبيعية التي يسير فيها كل صحبه وأفراد الوسط الذي يعيش فيه، فيبدأ بالفحشاء كما يبتدئ بشرب المسكر والتدخين”.

بالإضافة إلى هذا الكتاب، تحمل مكتبتي لحكيم روسيا رواية (آنا كارنينا) تعود إلى طبعة قديمة ورثتها من مكتبة العائلة، وأسعى لاقتناء روايته الشهيرة (الحرب والسلم) التي تصف المجتمع الروسي إبان الاحتلال الفرنسي والتي تُصنّف ضمن روائع الأدب العالمي.

 

= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

من الذاكرة: جاء تسلسل الكتاب (11) في قائمة ضمت (85) كتاب، قرأتهم عام 2019 .. رغم أن العدد الذي جعلته في موضع تحدٍ للعام كان (80) كتاب فقط! وقد حصلت عليه من معرض للكتاب في إحدى المدن العربية عام 2018 ضمن (140) كتاب تقريباً كانوا حصيلة مشترياتي من ذلك المعرض!.

 

تاريخ النشر: أبريل 18, 2022

عدد القراءات:124 قراءة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.