الكتاب
أن نلبس سروالاً قصيراً: نصوص ما فوق الركبة
المؤلف
دار النشر
دار سطور للنشر والتوزيع
الطبعة
(1) 2020
عدد الصفحات
176
النوع
ورقي
تاريخ القراءة
10/16/2021
التصنيف
الموضوع
مخيلة ثقافية تسعى لكشف الباطن من النص

أن نلبس سروالاً قصيراً: نصوص ما فوق الركبة

كتاب بالكاد أنهيته! يستخدم فيه الكاتب الأعمال الأدبية بكتّابها والشعراء بقصائدهم والأعمال الفنية بممثليها وممثلاتها، لإسقاط مخيلة ثقافية أخرى ترتكز على كل ما هو شبقي .. كما يبدو!.

فبالإضافة إلى الأسلوب اللغوي المركّب الذي يستعصي على الفهم النقدي التحليلي لا البدهي فقط، يأتي نص الكاتب بما لا يتجاوز الإنشاء والسرد واللغو والتكرار وإعادة التكرار، وبما لا يخدم الفكرة التي أراد طرحها من خلال رفع سراويل تعلو ركب مرتديها .. في علامة على سبر الدلالات السيكولوجية والاجتماعية والفنية والأدبية للنص، أو محاولة كشف ما كان منغلقاً فيه، وذلك عن طريق تصور وجود ركبة مستترة أو مكشوفة برداء يعلوها، تُغري بكشف المزيد عما تخفي من أفخاذ أكثر إغراءً وجلاء!.

لعل هذا الأسلوب هو توجه حداثي في الكتابة يسعى للكشف عن تجليات جديدة في فضائها، فإذا بالكاتب يأتي ليرفع سراويل غانيات السينما العربية والعالمية، ويفضح الرؤية الإيروتيكية التي لا ينظر بها سواه وما للعمل أي صلة به! لم تسلم ركب زملائهن الممثلين فحسب، بل شملت الكتّاب الموقرين وتعدت إلى ما وراء الأفخاذ والمؤخرات حين طالتها يد الكاتب وهو مستغرق في مهمة كشف ما حرصوا على ستره من عورات، سواء شاهدهم وقد ارتدوا فوقها سراويل قصيرة أو طويلة أو حتى من دونها!.

ومن الكتاب الذي لم أستطع منحه أي نجمة من رصيد أنجمي الخماسي، أقتبس تساؤلاً من موضوع (ماذا يعني أن أكون مرتدياً سروالاً قصيرا)؟ يبدو فيه الكاتب وكأنه يبرر إيلائه هذا القدر من الاهتمام للجسد وما يُخفي .. في نص سافر (مع كامل الاحترام لحقوق النشر):

“أو ليس الموعود في الجسد هو الجسد نفسه؟ سوى أن المحفز يقبل المكاشفة لمن يمتلك أهلية القبض عليه، أو الدخول في حوار معه، ضماناً لسلامة فكرة هي رحم نص ما أو لوحة فنية أو موسيقى نزيلة الروح، تكفلت الومضة بإخراجها من حالة الكمون إلى الظهور بالفعل”.

وللكاتب على مكتبتي مجموعة من الإصدارات التي قرأت شيء منها، والتي لم يختلف عنها هذا الكتاب في الأسلوب المتكلّف لغوياً، فضلاً عن عمق أطروحاته بشكل عام. وهي: جنازة المؤخرة / الجنس في القرآن / الجسد البغيض للمرأة / نساء في لعبة الذكور / جغرافية الملذات: الجنس في الجنة / الجسد المخلوع: بين هز البطن وهز البدن / جسد العاهرة: دراسة في نصوص العورة المباحة / الضلع الأعوج: المرأة وهويتها الجنسية الضائعة / الشبق المحرم: انطولوجيا النصوص الممنوعة / الأنثى المهدورة: لعبة المتخيل الذكوري في صناعة الأنثى / المتعة المحظورة: الشذوذ الجنسي في تاريخ العرب / العرب لا يحبون البصل: دراسة في متخيلات اللغة العربية / الفتنة المقدسة: عقلية التخاصم في الدولة العربية الإسلامية

سؤال إن كان بالإمكان طرحه: ماذا عسى للكاتب -إن قُدّر له- أن يكتب عن سرواله وركبته وملحقاتهما، وقد عرضت سيرته الذاتية في نهاية كتابه ما يربو عن سبعين مؤلف؟؟

ختاماً .. إنه كتاب لا أعتقد قد خدم ما أراد له الكاتب في عنوانه!

 

= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

من الذاكرة: جاء تسلسل الكتاب (20) في قائمة حوت (55) كتاب، قرأتهم عام 2021، وقد حصلت عليه من متجر نيل وفرات الإلكتروني للكتب العربية في شهر يونيو من نفس العام، ضمن (80) كتاب تقريباً كانوا حصيلة مشترياتي من تلك الشحنة!.

 

تاريخ النشر: يوليو 11, 2022

عدد القراءات:89 قراءة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *