الكتاب
علاقات خطرة
المؤلف
الكتاب باللغة الأصلية
Les Liaisons dangereuses - By: Pierre Choderlos de Laclos
المترجم/المحقق
لينا بدر
دار النشر
منشورات الجمل
الطبعة
(1) 2018
عدد الصفحات
493
النوع
ورقي
تاريخ القراءة
06/06/2019
التصنيف
الموضوع
الفساد الأخلاقي في المجتمع المخملي
درجة التقييم

علاقات خطرة

رواية الفسق والخديعة والزيف والرياء .. قد أبدع كاتبها أيما ابداع في تجسيد مفاهيم علم الأخلاق والصراع الأزلي الدائر بين قوى الخير والشر وقيم المثالية والنفعية، من خلال شخصيات تبرز كل واحدة منها ظاهرياً كأنموذج للفضيلة!. وعلى الرغم من التشكيك الوارد في مقدمة الناشر، فإن المؤلف يؤكد في مقدمته أيضاً على مصداقية الشخصيات والأحداث الواردة كما اعتمد عليها من خلال رسائلهم المتبادلة، وهي موضوع الرواية. يجدر بالذكر أن المؤلف كان قائداً عسكرياً في الجيش الفرنسي، قد ألّف روايته في سبعينيات القرن الثامن عشر، وقبيل الثورة الفرنسية بعقد من الزمان على وجه التقريب. ولحظوة موقعه القيادي، فقد كان أحد المقربين والمطلعين على أسرار البلاط وخبايا المجتمع المخملي بشخصياته المرموقة من طبقة النبلاء والارستقراطيين، وما اعتور به من فساد أخلاقي على الصعيد الأول، الأمر الذي أثار حفيظة النبلاء إثر نشر الرواية .. وهو الفساد الذي يحيل الرواية إلى (ديستوبيا) أو أدب المدينة الفاسدة.

لا تعدو الرواية الممتدة على ما يقارب الخمسمائة صفحة عن كونها رسائل متبادلة بين حلفاء حزب الشر (الماركيزة دوميرتوي) و (الفيكونت دوفالمون) بطلي الرواية المتواطئين في الخبث، وضحاياهما من الأبرياء وذرياتهم من غير حلف بينهم، كالشابة (سيسيل دوفولانج) وخطيبها الموعود الفارس (دانسيني)، ووالدتها الحريصة المغفلة (دوفولانج) والسيدة المكلومة (دوتورفيل). يستفحل الشر حتى تكاد الظنون تؤصّله كطبيعة جُبل عليها الكون، إلا أن الخير يأبى لينتصر ويسود منهياً تلك العلاقات الخطرة، على طريقة (وداوها بالتي هي كانت الداء) .. في أعجب ظرف وفي أشد الوسائل انحطاطاً، تمحق الباطل وتعم بها الفضيلة!

تحظى الرواية ذو الطابع الفضائحي بثلاث نجمات من رصيد أنجمي الخماسي، والذي اقتبس من خلف ستائرها حواراً حول تضاد الحب والفضيلة في نص ساخن (مع كامل الاحترام لحقوق النشر) كما يلي:

“ثم ماذا؟ هذا المشهد نفسه الذي يجعلك تركضين إلى المسرح بلهفة لكي تصفقي له بحرارة، هل تظنين أنه أقل إمتاعاً في عالم الواقع؟ وهذه المشاعر الصادرة عن روح صافية رقيقة تخشى السعادة التي ترغبها، ولا تكف عن ممانعتها، حتى وإن كفت عن مقاومتها، أراك تصغين إليها بحماسة: فهل تكون من دون ثمن بالنسبة إلى من خلقها؟ وهذه على كل حال هي المتع اللذيذة التي تقدمها إليّ تلك المرأة السماوية كل يوم! وأنت تلومينني على الاستمتاع بحلاوتها! آه، إن الوقت لن يطول كثيراً حتى تخف قيمتها بسبب سقوطها، فلا تعود بالنسبة إليّ سوى امرأة عادية”.

يتقدم الرواية نقد تحليلي مذيّل باسم أندريه مالرو، يسهم في إثراء قيمة الرواية الأخلاقية من ناحية عناصرها المتعددة وشخصياتها المركبة وحبكتها ذات الطابع السردي ومكانها وزمانها، والكثير من الفكر والحكمة والاستبصار.

فلنستبصر .. إذ أن ليس كل ما يلمع ذهبا، ومن الشياطين ينسل كثير من الإنس، وكما تقول العرب: “تحت جلد الضأن قلب الأذؤب”.

 

= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

من الذاكرة: جاء تسلسل الكتاب (30) في قائمة ضمت (85) كتاب، قرأتهم عام 2019 .. رغم أن العدد الذي جعلته في موضع تحدٍ للعام كان (80) كتاب فقط! وقد حصلت عليه من معرض للكتاب في إحدى المدن العربية عام 2018 ضمن (140) كتاب تقريباً كانوا حصيلة مشترياتي من ذلك المعرض!.

 

تاريخ النشر: أبريل 25, 2022

عدد القراءات:118 قراءة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.