كتب

كلمات راقت لي في الكتب والقراءة والكتابة

…………………………………………………………………………………

كتب كتب .. ها هي كلمة سحرية تعادل كلمة .. حب حب
غارسيا لوركا

♦ ♦ ♦

إني لا أعلم شجرة أطول عمراً ولا أطيب ثمراً ولا أقرب مجتنى من كتاب
الجاحظ

♦ ♦ ♦

لا أحب الكتب لأني زاهد في الحياة .. ولكنني أحب الكتب لأن حياة واحدة لا تكفيني
عباس محمود العقاد

♦ ♦ ♦

ما أنتمي إليه بالأساس هو مكتبتي .. أشعر بأنها تحدد هويتي .. وتعطيني صفة المواطنة
هدى قنديل

♦ ♦ ♦

وجدت الكتاب خير صاحب وقرين .. وأفضل رفيق وخدين .. لا يخون ولا يمين .. ولا يماكر ولا يناكر .. ولا يعصي ولا ينافر
ابن حمدون

♦ ♦ ♦

أيها الجائع تناول كتاباً .. فالكتاب سلاح 
برتولت بريشت

♦ ♦ ♦

بالنسبة للإنسان الذي لم يعد لديه وطن .. تصبح الكتابة مكاناً له ليعيش فيه
ثيودور أدورنو

♦ ♦ ♦

أكتب .. لأن هناك صوتاً بداخلي لا يهدأ
سيلفيا بلاث

♦ ♦ ♦

من يكتب .. يقرأ مرتين 
مثل إيطالي

♦ ♦ ♦

لا أحب الإسراف إلا في شراء الكتب

♦ ♦ ♦

أندر من الكتاب الجيد .. القارئ الجيد

♦ ♦ ♦

حين أنتهي من قراءة كتاب جيد .. أشعر وكأنني أودع صديقاً عزيزاً

♦ ♦ ♦

ليس بالإمكان شراء السعادة .. لكن بالإمكان شراء الكتب

♦ ♦ ♦

………………. ومن واحات الشعراء ……………….

أَنا مَن بَدَّلَ بِالكُتبِ الصِحابا                  لَم أَجِد لي وافِيًا إِلا الكِتابا
صاحِبٌ إِنْ عِبتَهُ أَو لَم تَعِبْ                لَيسَ بِالواجِدِ لِلصاحِبِ عابا
كُلَّما أَخلَقتُهُ جَدَّدَني                       وَكَساني مِن حِلى الفَضلِ ثِيابا
صُحبَةٌ لَم أَشكُ مِنها ريبَةً                         وَوِدادٌ لَم يُكَلِّفني عِتابا
رُبَّ لَيلٍ لَم نُقَصِّر فيهِ عَن              سَمَرٍ طالَ عَلى الصَمتِ وَطابا
كانَ مِن هَمِّ نَهاري راحَتي                     وَنَدامايَ وَنَقلِيَ وَالشَرابا
إِن يَجِدني يَتَحَدَّث أَو يَجِد                مَلَلاً يَطوي الأَحاديثَ اقتِضابا
تَجِدُ الكُتبَ عَلى النَقدِ كَما                    تَجِدُ الإِخوانَ صِدقًا وَكِذابا
فَتَخَيَّرها كَما تَختارُهُ                   وَادَّخِر في الصَحبِ وَالكُتبِ اللُبابا
صالِحُ الإِخوانِ يَبغيكَ التُقى           وَرَشيدُ الكُتبِ يَبغيكَ الصَوابا

أحمد شوقي

♦ ♦ ♦

أوفى صديق إن خلوت كتابي           لا مفشيا سراً إذا أودعته
ألهو به إن خانني أصحابي            وأفوز منه بحكمة وصواب
الجاحظ

♦ ♦ ♦

ألا يا مستعير الكتب أقصر               فإن إعارتي للكتب عار
فمحبوبي من الدنيا كتاب           وهل أبصرت محبوباً يُعار؟
جابر الكاظمي

♦ ♦ ♦

♥………………. وعن الفتاة القارئة ……………….♥

الفتاة القارئة
لا ينتهي ولا يمل معها الحديث
لديها الكثير لتقوله لك
والكثير من التركيز لتسمعك
فتاة تقرأ ..
يرغبها العقل قبل القلب

يامي أحمد

♥ ♥ ♥

إن المرأة التي تقرأ .. لا تستطيع أن تحب بسهولة .. إنها فقط تبحث عن النظير الروحي الذي يشبه تفاصيلها الصغيرة
محمد قاسم

♥ ♥ ♥

عدد القراءات:8 قراءة