كتب يونيو 2020 (أ)

مراجعة سريعة عن الكتب المقروءة

(0) كتاب/ زي ما بقولك كده – جزء 1

لم أتم قراءته حتى الآن. كتاب عبارة عن مجموعة مقالات بثّت الكاتبة محتواها عبر أثير الإذاعة من قبل، تسخر من الواقع بدارجة مصرية لكن ناقدة. تثير المقالات الضحك كثيراً وتلفت الانتباه في الوقت نفسه إلى سلبيات باتت مألوفة حد التعايش.

(33) كتاب/ حيونة الإنسان

كتاب قاس بقدر ما هو واقعي، يدور حول قمع الإنسان لأخيه الإنسان تحت سطوة السلطة السياسية، التي تلعب الدور الأكبر في تسخير قطاعات المجتمع كالاقتصاد والتعليم والإعلام وعلى رأسها الدين في تأليه السلطان، كإله سرمدي الديمومة لا يُسأل عما يفعل.

(34) كتاب/ الوجودية منزع إنساني

كتاب جيد في طرحه العام المبسِط للفلسفة الوجودية على لسان أحد أشهر أعلامها .. الفيلسوف جان بول سارتر، يجعله بمثابة مدخل تعريفي، بحيث يستطيع القارئ المهتم بعده التوسع من خلال مؤلفات الفيلسوف، أو مؤلفات الفلاسفة الآخرون.

(35) كتاب/ ناقصات عقل ودين

كتاب يقرأ النصوص الدينية براوية أخرى، بل بالأصح يعيد قراءة تلك النصوص بعين اخترق شعاعها الموروث من التفاسير، وتعدت لتكسر التقليد، وتحلل ضوء النصوص، لتسفر عن تأويل متعدد الألوان وعلى مدى أوسع. كما يبحث الكتاب من منظور فلسفي عدد من الأمور الجدلية المتباينة الآراء في الدين الإسلامي. أما الحديث المزعوم الذي احتل نصّه عنوان الكتاب، فلا يقبله من كان له عقل أو دين، أو ألقى السمع وهو شهيد. فمن آمن به فأمه كذلك، ومن آمنت به فهي كذلك .. ولا حرج في حرية الاعتقاد، وعلى قدر النفس، تُعطى المقامات.

(36) كتاب/ جهاد النساء: لماذا اخترن داعش؟

ليس من المستغرب أن تلتحق النساء المتدنيات علمياً وفكرياً واجتماعياً وحضارياً بل وإنسانياً إلى صفوف تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي المعروف بـ (داعش)، في يقين راسخ بأنهن مخلوقات أنثوية ناقصة ذوات عورة، حلال سبيهن ووطأهن واستعبادهن .. فما خُلقن لغير ذلك!!، غير أن تلتحق به نساء غربيات ترعرعن في حضارة قوامها المساواة بين الجنسين، تحترم العقل والجسد معاً ويطغى فيها الفكر الحر على أي موروث وإن اتخذ صفة القداسة، فهذا هو اللا المعقول بعينه.

(37) كتاب/ متعة القراءة

كتاب موجه ليس لعشاق القراءة فقط، بل لكل من يستهويه الفضول معرفة (الأجواء) التي يعيشها القراء، وتقلباتها التي تقلّب أمزجتهم، بين نقد وإعجاب وهوس وملل وواجب .. ونحو عالم آخر.

(38) كتاب/ النباهة والاستحمار

كتاب وجيز في طرحه، عميق في مضمونه، مثير للجدل عند مناقشته، وقاتل عند محاولة تطبيقه!. إنه من دواعي العجب أن يسبق الكاتب أوانه وزمانه، لاسيما في توقيت طغى على الشرق الإسلامي ثقافة (الجهل المقدس) أو كما وصمه المفكر بـ (الاستحمار)، فكان كمن يسبح عكس التيار حينها .. غير أنه ليس من دواعي العجب على الإطلاق أن يتم اغتياله غدراً، وإن يتم تغليف الحادثة بموت مفاجئ ناجم عن أسباب صحية .. فذلك لزوم (الاستحمار) السائد آنذلك، والذي لا يزال حاضراً حتى وقتنا الحالي.

يتبع .. فعاليات شهر يونيو.

 

عدد القراءات:8 قراءة